يطبق داخل كل المساجد.. قرار عاجل من الأوقاف وعقوبات رادعة تنتظر المخالفين

قالت مصادر رسمية في وزارة الأوقاف، بأن الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، قد أصدر قرار عاجل سيتم تطبيقه داخل جميع المساجد في الفترة المقبلة، مشددة على كون أي شخص سيخالف هذه التعليمات سيعرض نفسه للمسائلة القانونية بشكل رسمي.

قرار هام من الأوقاف يخص كل المساجد

نشر الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف في الحكومة المصرية، منشور جديد عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك بخصوص قرار الوزارة، وقال:

“تنبيه هام جدا لجميع الأئمة والخطباء، يمنع منعا باتا الدعوة إلى جمع أي تبرعات تحت أي مسمى على المنبر أو استخدامه لأي غرض أو تنبيه أو خلافه بالخروج على موضوع خطبة الجمعة المحدد، مع التأكيد على عدم وضع أي صناديق لجمع المال بالمسجد أو ملحقاته أو محيطه مع اتخاذ الإجراءات اللازمة قانونيا تجاه كل من يخالف ذلك، وعلى جميع السادة مديري المديريات والإدارات وأجهزة المتابعة والتفتيش بالوزارة أخذ هذا الأمر بمنتهى الجدية والحسم”.

وطالبت وزارة الأوقاف من كل الأئمة ضرورة الالتزام بالتعليمات وعدم مخالفتها، وذلك حتى لا يتعرض المخالفين لعقوبات رادعة.

وفي سياق منفصل، قالت تقارير رسمية بأن الدكتور محمد مختار جمعة كان قد حضر الجمعة الماضية في مسجد محمد فريد خميس، وذلك في مدينة العاشر من رمضان بمحافظة الشرقية، وأدى الخطبة لدكتور محمد إبراهيم حامد إبراهيم وكيل مديرية أوقاف الشرقية والتي جاءت بعنوان: “أمانة العامل والصانع وإتقانهما”، وتحدث فيها عن ما هي الشروط التي يضمنها الإسلام للعمال وكذلك ما هي الواجبات التي تقع على عاتقهم.

ومن المتوقع بان تعمل وزارة الأوقاف على تطبيق المزيد من الإجراءات في الفترة المقبلة منع حدوث اي مخالفات للتعليمات وذلك عن طريق لجان التفتيش المستمرة، والتي تضمن بأن تقوم المساجد بدورها على أكمل وجه ممكن.