ورد حالاً.. عقوبات رادعة للمخالفة.. شروط جديدة لزواج المرأة بعد وصولها سن الـ40

هناك العديد من الأسباب الحتمية والتي يمكن أن تؤدي إلى فشل العلاقة الزوجية حتى من قبل بدايتها لعل من أبرزها الحالة الصحية بالنسبة للزوج والزوجة والتي يجب أن يعلم عنها كل فرد خاصة قبل إتمام الزفاف وعقد القران ربما يكون هناك طرف ليس بحاله صحية جيدة أو مصاب بأمراض خطيرة، ونجد أن إخفاء تلك التفاصيل بعد الزواج يمكن أن تؤدي إلى الانفصال لان الزواج في تلك الحالة يكون تم بناؤه على كذب وبناء عليه قد قامت الحكومة المصرية بتطبيق مشروع الفحص الطبي الشامل لمعالجه هذه المشكلة تابعونا لمزيد من التفاصيل.

 مشروع قانون الفحص الطبي الشامل قبل الزواج،

نجد أن مشروع قانون الفحص الطبي الشامل قبل الزواج قد جاء ليقوم بمعالجه أمور مهمة حيث إن هذا القانون من شأنه أن يعمل على الفحص المبكر للأمراض الوراثية على أن يكون هذا من خلال إنشاء برنامج إلكتروني شامل ومتكامل موجود داخل وزارة الصحة يحمل هذا البرنامج اسم الفحص المبكر للأولاد الوراثية للمقبلين على الزواج، وسوف يكون هناك وحدات مركزية وفرعيه في جميع مستشفيات مصر بخلاف تطبيق هذا الفحص في وحدات طب الأسرة على أن يقوم هذا البرنامج بتحديث القواعد الصحية للمواطنين خاصة الذين بلغوا سن الزواج مع ضرورة الاحتفاظ بسرية بياناتهم.

 شروط زواج المرأة بعد ال40

على جانب آخر بخصوص الشروط التي تم وضعها لزواج المرأة بعد سن الأربعين، نجد أن الحكومة المصرية قد قامت بفرض شرط هام أن تقوم هذه السيدة بإجراء اختبار لسرطان الثدي وكذلك عمل تحليل للغدد اللمفاوية لبيان ما إذا كانت مصابة بأي مرض من تلك الأمراض.