«مفيهاش هزار عشان مترجعش تندم».. تحذيرات شديدة اللهجة من وزارة الداخلية بشأن ال20 جنيه البلاستيكية الجديدة.. خلي بالك!!

تقوم الحكومة المصرية باتخاذ الكثير من الإجراءات، بشأن تطوير الأموال الورقية والنقود فى مصر، التى يتم تداولها بين الشخصيات المعنوية والشخصيات الاعتبارية، وترجع رغب الحكومة فى ذلك التطور للعملات الورقية هو ملاحظة حدوث تلف فى تلك العملات وتعرضها للقطع نتيجة الرطوبة وكثرة التنقل بين الأشخاص، فعملت الحكومة المصرية إلى تغيير تلك العملات وإنتاج نقود بلاستيكية بدل من النقود الورقية.

القرارات التي أصدرتها الحكومة بشأن العملات البلاستيكية الجديدة

أعلنت الحكومة داخل جمهورية مصر العربية، عن فرض بعض الغرامات المالية على الأشخاص الذين يمتنعون عن التعامل بهذه العملات الجديدة، والقيام ببعض التصرفات التي تتعارض مع القانون والأمور الاقتصادية للبلد، وقد يصل الأمر إلى توقيع العقوبة على هؤلاء بالسجن، فيجب على كل مواطن الالتزام بالقوانين التى تضعها الحكومة المصرية، حتى يساعد على التطور الاقتصادي فى البلاد، وتشجيع المواطنين على استخدام العملات البلاستيكية الجديدة.

«مفيهاش هزار عشان مترجعش تندم».. تحذيرات شديدة اللهجة من وزارة الداخلية بشأن ال20 جنيه البلاستيكية الجديدة.. خلي بالك!!

العقوبات التي فرضتها الحكومة المصرية بشأن رفض التعامل بالعملات البلاستيكية الجديدة

أوضحت الجهات المختصة في الحكومة المصرية الأحكام الموجودة فى المادة رقم 377 من القانون الخاص بالعقوبات، بشأن الأشخاص الذين يمتنعون من التعامل بالعملات البلاستيكية الجديدة، سوف يتم فرض عليهم غرامات مالية كبيرة تصل إلى 100000 جنية مصرى، كما أن قد تصل العقوبة إلى الحبس بحد أدنى 6 شهور، وكل هذه الأحكام سوف يتم تطبيقها على كل مواطن يعترض على أن يتعامل بهذه العملات البلاستيكية الجديدة.